هل مزج الحليب والعسل مفيد؟

خصائص استهلاك الحليب والعسل

العسل والحليب مزيج كلاسيكي يُستخدم غالبًا في المشروبات والحلويات ، بالإضافة إلى كونهما يبعثان على الاسترخاء الشديد ، يمكن للحليب والعسل أن يخلق مذاقًا رائعًا في وصفاتك المفضلة.

خواص العسل:

العسل مضاد قوي للأكسدة وله أيضًا خصائص مضادة للفطريات والميكروبات. لقد ثبت أنه مفيد جدًا للعديد من المشكلات الصحية ، خاصة عند تناوله مع مادة مغذية للغاية مثل الحليب. 

غالبًا ما تستخدم هاتان المادتان كعلاجات طبيعية لعلاج مجموعة متنوعة من الحالات الصحية.

في هذه المقالة سوف ندرس مزايا وعيوب تناول العسل والحليب .

خواص الحليب والعسل:

يعتبر الحليب مصدرًا ممتازًا للكالسيوم ، وهو عنصر غذائي مهم يلعب دورًا رئيسيًا في صحة العظام

تحسين جودة النوم:

يشرب الكثير من الناس كوبًا من الحليب الدافئ مع العسل قبل النوم مباشرة للمساعدة في تحسين جودة النوم ، وهذا الحل مثبت علميًا.

في الواقع ، وجدت دراسة أجريت على 68 شخصًا تم نقلهم إلى المستشفى بسبب أمراض القلب أن شرب خليط من الحليب والعسل مرتين يوميًا لمدة ثلاثة أيام يحسن نوعية النوم بشكل عام.

قوة العظام:

يعتبر الحليب مصدرًا ممتازًا للكالسيوم ، وهو عنصر غذائي مهم يلعب دورًا رئيسيًا في صحة العظام. تشير بعض الأبحاث إلى أن شرب الحليب يمكن أن يحسن كثافة المعادن في العظام وقد يترافق مع انخفاض خطر الإصابة بهشاشة العظام والكسور. في الواقع ، ذكرت إحدى الدراسات أن العسل يمكن أن يحمي صحة العظام بسبب خصائصه المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات.

تعزيز صحة القلب:

على وجه الخصوص ، ثبت أن الحليب يزيد من مستويات الكوليسترول الحميد (الجيد) ، والذي يمكن أن يساعد في إزالة الترسبات من الشرايين للحماية من أمراض القلب. ومع ذلك ، فإن هذا ينطبق فقط على الحليب كامل الدسم ، وليس الحليب الخالي من الدسم. 

الحليب غني أيضًا بالبوتاسيوم ، وهو عنصر غذائي أساسي يمكن أن يساعد في خفض ضغط الدم. وفي الوقت نفسه ، تشير الدراسات إلى أن العسل يمكن أن يخفض مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار (جميع عوامل الخطر لأمراض القلب).

تحسين الهضم:

العسل مفيد لنمو البكتيريا المفيدة في الأمعاء. إذا قمت بخلط العسل مع الحليب ، فإن هذا المركب يحافظ على البكتيريا ويعزز صحة الأمعاء عن طريق القضاء على الإمساك والإمساك والانتفاخ.

زيادة قوة الجسم:

يزيد الحليب والعسل معًا من القدرة على التحمل والنشاط لأن الحليب مصدر جيد للبروتين وكربوهيدرات العسل.

 

تحسين عدوى الجهاز التنفسي:

مزيج من العسل والحليب يقتل البكتيريا المسببة للأمراض بشكل فعال وهو علاج سريع للسعال ونزلات البرد. يفيد الحليب الدافئ والعسل في علاج التهاب الحلق والسعال ونزلات البرد ، وتخفيف أعراض التهابات الجهاز التنفسي.

تقليل التوتر:

يساعد مزيج الحليب الدافئ والعسل على تهدئة الأعصاب وتهدئة العقل مما يمنع الإجهاد.

علاج التهابات المعدة:

مزيج من الحليب والعسل يعالج التهابات المعدة لأنه يوفر خصائص مضادة للبكتيريا والأكسدة تقتل الكائنات الحية الدقيقة الضارة في الجسم.

الجلد والشعر:

مزيج العسل والحليب له فوائد سحرية للوقاية من علامات الشيخوخة ، وترطيب البشرة ، وتقشير الجلد الميت وإشراقه الطبيعي.

أيضًا ، يمكن أن يساعد مزيج العسل والحليب في إصلاح الشعر وجعله يبدو لامعًا وجميلًا وقويًا.

فقدان الوزن :

يمكن أن يساعدك مزيج الحليب الدافئ مع العسل على إنقاص الوزن أو اكتسابه ، اعتمادًا على عدد السعرات الحرارية التي تحرقها أثناء العملية. في معظم الأحيان ، يساعد الحليب الدافئ على إنقاص الوزن إذا تم تناوله مع العسل في الصباح ، ولكن إذا تم تناوله في الليل ، فإنه يتسبب في زيادة الوزن.

العسل غير مناسب للأطفال دون سن 12 شهرًا

عيوب الحليب والعسل:

على الرغم من أن الحليب والعسل قد يكون لهما العديد من الفوائد الصحية ، إلا أن هناك عيوبًا في ذلك.

يمكن أن يرتبط استهلاك الألبان  أيضًا بزيادة مخاطر الإصابة ببعض الأمراض الجلدية مثل حب الشباب والوردية والأكزيما.

•  يجب أن تضع في اعتبارك أيضًا أنه على الرغم من أن العسل له خصائص صحية ، إلا أنه يحتوي على نسبة عالية من السكر والسعرات الحرارية.

يمكن أن يساعد استهلاك  كميات كبيرة من السكر المضاف في زيادة الوزن وأمراض القلب والسكري ومشاكل الكبد.

كما  أن العسل غير مناسب للأطفال دون سن 12 شهرًا ، وذلك لاحتوائه على بكتيريا يمكن أن تسبب حالة خطيرة تهدد حياة الأطفال.

بالإضافة إلى  ذلك ، يمكن أن يؤدي تسخين العسل إلى درجات حرارة عالية إلى زيادة تكوين هيدروكسي ميثيل فورفورال (HMF) ، وهو مركب يمكن أن يكون له آثار صحية إيجابية وسلبية عند تناوله بكميات كبيرة.

لذلك من الأفضل تعديل استهلاكك وتجنب تسخينه في درجات حرارة عالية للتمتع بفوائده الصحية.

المصدر